راتب بلا جهد ولا ضرائب.. كل ما يجب أن تعرفه عن الدخل السلبي

الدخل السلبي هو الذي يأتي من مصادر لا علاقة لها بالعمل أو المجهود الشخصي (غيتي)

يحلم الكثير من الناس بالعيش من الدخل السلبي، مثل الاستثمار في العقارات المؤجرة أو الأسهم الموزعة للأرباح. وإن كنت محظوظا ربما ترث ثروة هائلة.

وفي تقرير نشره موقع “إنفست والت” (investedwallet) الأميركي، يقول الكاتب براكاش إن مصادر الدخل السلبي تختلف عن مصدر الدخل الثابت الذي تتلقاه من العمل في وظيفة بدوام كامل.

وتعتبر الإيرادات من هذا النوع من مصادر الدخل بمثابة دخل غير مكتسب.

فما الدخل غير المكتسب؟ وكيف يختلف عن الدخل المكتسب؟

الدخل غير المكتسب

هو الدخل المُتأتي من مصادر لا علاقة لها بالعمل أو المجهود الشخصي. في المقابل، يعتبر الراتب والإكراميات والعمل الحر وبعض المصادر الأخرى دخلا مكتسبًا. ويعتبر جني المال من التدوين دخلا مكتسبا أيضًا، على الرغم من أن بعض المدونين قد يعتقدون أنه دخل سلبي.

تشمل قائمة مصادر الدخل غير المكتسب الاستثمار، وتوزيعات الأرباح، وتوزيعات أرباح رأس المال، وتوزيعات التقاعد، واستحقاقات الضمان الاجتماعي، وتعويضات البطالة، والنفقة، ونفقة الطفل، وأرباح اليانصيب، والهدايا، والميراث، واستحقاقات المحاربين القدامى، والدخل العقاري، والاستحقاقات الإضافية وغيرها.

من الضروري معرفة الفرق بين الدخل المكتسب وغير المكتسب لأنه تُفرض عليهما ضرائب مختلفة في العديد من الدول.

يخضع الدخل المكتسب لضريبة الدخل العادية وضرائب العمل، مثل الضمان الاجتماعي والرعاية الطبية

ولا يخضع الدخل غير المكتسب لضريبة الدخل العادية، وإنما لضريبة أرباح رأس المال. ولا يدفع الناس ضرائب العمل على الدخل غير المكتسب.

أمثلة على الدخل غير المكتسب

مثال أ: في حالة شخص يتقاضى راتبا قدره 50 ألف دولار سنويا، ثم يتلقى مكافأة قدرها 5 آلاف دولار، ودخل فائدة من شهادات الإيداع بقيمة ألفي دولار، وأرباح الأسهم المؤهلة بقيمة ألفي دولار، يعتبر الراتب والمكافأة دخلا مكتسبا، في حين أن الفوائد والأرباح المؤهلة دخل غير مكتسب. ولكن جميع مصادر الدخل في هذا المثال خاضعة للضريبة.

مثال ب: يتلقى متقاعد 37 ألف دولار سنويا من استحقاقات الضمان الاجتماعي، و14 ألف دولار سنويا من مدفوعات المعاشات التقاعدية، علمًا بأن الحد الأقصى للاستحقاق في سن التقاعد الكامل بلغ 3 آلاف دولار في الشهر في عام 2021. وفي هذه الحالة، يمثل كلا المصدرين دخلًا غير مكتسب.

أنواع الدخل غير المكتسب

تمثل القائمة أدناه أكثر أنواع الدخل غير المكتسب شيوعًا:

1. دخل الاستثمار

دخل الاستثمار يمثل الإيرادات الناتجة عن بيع العقارات أو الأسهم. يحقق المستثمر الذي يبيع أصلا من أجل الربح مكاسب رأس مالية. وبالنسبة لمصلحة الضرائب، تعتبر مكاسب رأس المال دخلا غير مكتسب. ويشمل دخل الاستثمار الفوائد من المدخرات وحسابات سوق المال وشهادات الإيداع وأرباح السندات. وتكون معدلات الضرائب على أرباح رأس المال وإيرادات الفوائد مختلفة.

2. توزيعات أرباح رأس المال طويلة الأجل

تدفع صناديق الاستثمار المشتركة توزيعات أرباح رأس المال للمساهمين. وتأتي هذه الأموال من بيع الأسهم أو السندات أو الأصول الأخرى المملوكة لصندوق الاستثمار المشترك. ويتم توزيع الأرباح على المساهمين كأرباح رأس مالية. وإذا كان الصندوق المشترك يندرج ضمن حساب خاضع للضريبة، يجب على المساهمين دفع ضرائب على هذا الدخل غير المكتسب.

3. توزيعات الأرباح

دخل توزيعات الأرباح متأت من الأموال المدفوعة للمساهمين من أرباح الأسهم المدفوعة من قبل الشركات. يمكن للمستثمر أن يولد دخلا سلبيا وربما يعيش على أرباح الأسهم. وفيما يتعلق بالضرائب، يعتمد ذلك على ما إذا كانت أرباح الأسهم عادية أو مؤهلة. وتخضع توزيعات الأرباح العادية لمعدل ضريبة الدخل العادي، في حين تخضع أرباح الأسهم المؤهلة لضريبة بنسبة 0% أو 15% أو 20%.

4. دخل التقاعد

دخل التقاعد مشتق من المعاشات التقاعدية والمعاشات السنوية والتوزيعات المتأتية من خطط التقاعد وحسابات التقاعد الفردي. تندرج استحقاقات التقاعد للضمان الاجتماعي ضمن هذه الفئة.

تُدفع مساهمات حساب التقاعد الفردي التقليدية المالية دون اقتطاع أي ضرائب، ويتم فرض الضرائب عند سحبها، أي أن هذا النوع من حسابات التقاعد الفردية مؤجل الضرائب، ويحصل المستثمر على خصم ضريبي عند تقديم المساهمة.

5. إعانات البطالة

تُدفع إعانات البطالة للأفراد الذين فقدوا وظائفهم رُغما عنهم. فعلى سبيل المثال، يحصل العامل الذي فقد وظيفته خلال تسريح العمال الجماعي على إعانات البطالة. وقد صُمم هذا الدخل غير المكتسب ليحل جزئيًا محل الدخل المفقود للعامل من أجل توفير الضروريات أثناء بحثه عن عمل آخر.

6. مدفوعات النفقة وإعالة الطفل

تعتبر كل من النفقة ومدفوعات إعالة الطفل دخلا غير مكتسب. ولكن مدفوعات النفقة تخضع للضريبة في كثير من الحالات، في حين أن مدفوعات إعالة الطفل لا تندرج ضمن الدخل الخاضع للضريبة.

7. اليانصيب أو الجوائز

تُعتبر المكاسب المتأتية من اليانصيب دخلا غير مكتسب. وعلى نحو مماثل، يعتبر الفوز في سباق الخيل والمراهنات الرياضية وعروض الألعاب دخلا غير مكتسب، لأن المشارك لم يبذل أي جهد لكسب المال.

8. الهدايا والميراث

تعتبر الهدايا دخلا غير مكتسب لكنها لا تزال خاضعة لضرائب الهدايا في ظروف معينة. ومن منظور الضرائب، تكون الهدايا موضوعا معقدا، لذلك يُنصح باستشارة خبير. تعتمد ضرائب الهدايا على قيمة الهدية، سواء كانت نقدية أو ممتلكات أو أسهما أو أصولا أخرى. في المقابل، لا تخضع الهدايا النقدية الصغيرة إلى ضريبة الهدايا.

تُعفى الهدايا المقدمة للأزواج والدفع المباشر للرسوم الدراسية من الضرائب. ويعدّ الميراث الذي يحصل عليه الشخص بعد وفاة أحد أقاربه دخلًا غير مكتسب.

بشكل عام، لا توجد ضريبة دخل على المال الموروث أو الممتلكات أو الأسهم أو الأصول الأخرى. كما يخضع الدخل من العقارات المؤجرة الموروثة أو المكاسب رأس المالية من الاستثمارات المباعة للضريبة.

9. إيرادات العقارات المؤجرة

يعتبر الدخل المتأتي من تأجير العقارات دخلا غير مكتسب، لكنه لا يزال خاضعا للضريبة. ويمكن خصم نفقات تأجير العقارات من الدخل، وهي تشمل الإعلان، والصيانة، والتأمين، والضرائب، والمرافق، والإمدادات، والإصلاحات، وما إلى ذلك.