بينما يبدو الذهاب إلى الرياضية الطريقة الوحيدة لحرق السعرات الحرارية، فإن القيام بالأعمال المنزلية يعدّ بدوره طريقة مجانية للحفاظ على اللياقة البدنية.

في تقرير نشره موقع “هيلث شوتس” (healthshots) الهندي، تقول شفاء خان إن رفع كومة من الملابس المتسخة يعتبر تمرين قوة، في حين أن غسلها يعادل تمارين الكارديو. وهكذا تحصل على غسيل نظيف للأسبوع القادم، وتصبح أكثر لياقة في الوقت نفسه. ومن شأن القيام ببقية الأعمال المنزلية تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية والحفاظ على العضلات

وتقدم خبيرة اللياقة البدنية وخبيرة التغذية في نيودلهي سراب آريا، عددا من الأعمال المنزلية المختلفة التي يمكن أن تحرق العديد من السعرات الحرارية بقدر التمارين الشاقة.

وتقول آريا “يمكنك تحسين لياقتك البدنية من خلال تحويل روتينك المعتاد في المنزل إلى تمرين. وسواء قمت بكنس منزلك أو تنظيف حمامك، فإن مختلف الأعمال المنزلية تساعد على حرق السعرات الحرارية”.

كنس الأرضية ومسحها

عندما تنحني وتمد ذراعيك لتنظيف المناطق التي يصعب الوصول إليها في منزلك، فإنك تحرك عضلاتك الأساسية بشكل مدهش وتمدد جسمك، وهذا يمثل تمرين كارديو (تمارين هواية) رائعا. مع ذلك، لا تنسَ أن تحافظ على بطنك وعضلاتك الأساسية مشدودة أثناء تنظيف المنزل ومسح الأرضية، فبينما تجعل منزلك نظيفًا ولامعًا، فأنت في الواقع تحرق 195 سعرة حرارية في الساعة.

تنظيف المنزل بالمكنسة الكهربائية

مع أن المكنسة الكهربائية تمثّل بديلاً أسهل للتنظيف التقليدي، فإن استخدامها قد يساعدك أيضًا على استعادة لياقتك. فعلى سبيل المثال، يساعد الانحناء إلى الأمام أثناء تحريك المكنسة الكهربائية أسفل الأريكة على تقوية عضلات الأرداف وحرق 190 سعرة حرارية في الساعة.

تنظيف الحمام وتعقيمه

قد يبدو تنظيف بلاط الحمام مهمة مرهقة، لكن يمكن تحويله إلى تمرين جيد للذراع. أثناء قيامك بتنظيف أرضية الحمام وبقية مكوناته، حاول المراوحة في استعمال ذراعيك للتأكد من أنك تمارس تمرينًا متساويًا لكليهما.

غسل السيارة

غسل سيارتك بنفسك لن يوفّر لك المال، فحسب بل يُقوّي أيضًا عضلات البطن. ومن خلال مدّ ذراعك للوصول إلى الأماكن المرتفعة لتنظيف سقف السيارة، سوف يؤدّي هذا إلى شد عضلات البطن والعضلات الجانبية المائلة. ويساعد تنظيف الزجاج الأمامي ونوافذ سيارتك على حرق حوالي 180 سعرة حرارية في الساعة.

شراء البقالة وتنظيفها وتخزينها

إن صعود السلالم ونزولها  بوتيرة سريعة لشراء البقالة، يمكن أن يحرق 500 سعرة حرارية في الساعة. وفرك البقالة وتنظيفها يحرّك عضلات يدك وذراعك، مما يجعله تمرينًا رائعًا للذراع. وإذا كنت تفعل ذلك أثناء الوقوف، فيمكنك أيضًا إشراك جذعك في التمرين.

غسل الملابس باليد

معظمنا لدينا ذلك الكرسي المليء بالملابس المتسخة، وبينما لا يعتبر غسل الملابس باليد مستساغًا للجميع، فإنه يعد تمرينًا رائعًا لعضلات البطن! فساعة من الغسيل باليد تعادل تمرين الجذع أثناء رفع الأثقال. وقد يكون ذلك نشاطًا شاقًا، لكنه يحرق السعرات الحرارية.

وهذه فوائد استبدال روتين الصالة الرياضية بالأعمال المنزلية:

  • عدم الحاجة إلى الخروج من المنزل ومواجهة الحشود أثناء الجائحة.
  • الحفاظ على منزلك نظيفًا ومنظمًا وخاليا من الأمراض.
  • التخلص من التوتر.
  • الحصول على نوم أفضل.
  • تجنب المبالغ الضخمة لعضوية الصالة الرياضية.

المصدر : هيلث شوتس