وفقا لمعيار IFRS_15 ومعيار EAS_48

يعد الاعتراف بالايراد من اكثر البنود المحاسبيه التى يوجد بها اختلاف بين كلا من معايير التقرير المالى الدوليه IFRS – و المبادىء المحاسبيه الاساسيه GAAP
و يجب ملاحظة ان الايراد هو اهم البنود المحاسبيه التى قد تواجه المحاسبين عند الاثبات لانه الاساس لمعرفة الربح و الخسائره و هو اهم النقاط التى يتم عرضها اما الجهات الخارجيه بكل انواعها بنوك هيئات اقتصاديه و غيرها و يعتبر محدد قوى لقيمة الضريبه المستحقه على المنشأه.


و من خلال العديد من الدراسات لوحظ ان الكثير من الشركات قامت بتغيير طريقة الاعتراف بالايراد من ال IFRS الى US GAAP لان معالجة الايراد فى ال US GAAP مفصلة تفصيل كبير و تحتوى على عدد كبير البرتوكولات من مناطق مختلفه من العالم للاعتراف بالايراد .
ولذلك تم التعديل من ال IAS – 18 الى ال IFRS-15 ( الاعتراف بالايراد من العقود مع العملاء ) ليتم معالجة هذه الفجوه بين ال IFRS و GAAP

• و يعتبر المبدأ الاساسى core principle للمعيار الدولى IFRS – 15 هو ان المنشأه تعترف بالايراد الذى هو انعكاس لتحويل سلع او خدمات تم الوعد بها لصالح العملاء بقيمه تعكس المبالغ الماليه التى توقعتها المنشأه مقابل استبدالها بهذه السلع و الخدمات
و لتطبيق المعيار يجب تطبيق نموذج الخمس خطوات الاساسيه التى تشكل الاطار العملى لتطبيق المعيار five-step model framework
1 ) تعريف التعاقد مع العميل Identify contract with the customer
العقد …. هو اتفاق بين طرفين او اكثر يؤدى الى نشأة حقوق و التزامات يجب الوفاء بها من كلا الطرفين
2 ) تحديد التزامات الاداء الموجوده بالعقد Identify the performance obligations in the contract
التزامات الاداء هو وعد الى عميل بتقديم سلعه او خدمه فى وقت معين حسب العقد
3 ) تحديد سعر العمليه Determine the transaction price
4 ) توزيع سعر العمليه على التزامات الاداء الموجوده بالعقد
Allocate the transaction price to the performance obligations in the contract
5 ) الاعتراف بالايراد عندم الوفاء بألتزام الاداء