قبل الاستثمار في البتكوين.. هذا ما تحتاج معرفته عن العملة الرقمية الأولى بالعالم

تنامت شعبية عملة بتكوين الرقمية (bitcoin) بشكل كبير منذ ظهورها في السوق قبل 11 عاما، وهي العملة الافتراضية الأغلى حاليا.

ويقول موقع “فينانثاس بيرسوناليس” الكولومبي، في تقرير له عن العملة الرقمية الأبرز في العالم، إن الاهتمام بدخول هذا السوق والاستثمار في البتكوين زاد بشكل ملحوظ خلال السنوات الأخيرة.

ويستعرض الخبير خوان بابلو زولواغا، مؤسس معهد “ميس بروبياس فينانثاس” للتعليم المالي والتمويل الشخصي، أهم المعلومات التي يجب أن تعرفها قبل الاستثمار في هذه العملة.

ما هي عملة البتكوين؟
وفقا لموقع بتكوين الإلكتروني، هذه العملة هي عبارة عن شبكة توافقية تتيح نظام دفع جديد وعملة رقمية بالكامل. وهي وسيلة دفع لامركزية لا تحتاج إلى وسيط، وتعتمد على تكنولوجيا الرياضيات الحاسوبية.

وظهرت هذه العملة الافتراضية بعد أزمة عام 2008، ويُعرف مبتكر بتكوين باسم مستعار هو ساتوشي ناكاموتو.

كيف تعمل؟
يقول الخبير زولواغا “في الوقت الحالي هناك المزيد من الاستخدامات، وهي تعمل بشكل جيد جدا في المعاملات بمبالغ كبيرة وبين الدول. تملك البتكوين قيمة كبيرة في السوق.. في أي وقت يمكنك استبدال البتكوين بالدولار وشراء ما تريده فيما بعد”.

ويوجد الآن سوق واسع تُستخدم فيه العملات المشفرة، وقد بدأت العديد من الشركات بالفعل في التعامل بالبتكوين. على سبيل المثال، يمكنك شراء تذاكر طيران أو القيام بحجز فندقي أو تناول العشاء في أحد المطاعم والدفع بالبتكوين.

ووفقا لمؤسسة “كولومبيا فينتك” (Colombia Fintech)، تقبل أكثر من 20 شركة ومؤسسة في كولومبيا -على سبيل المثال- عملة البتكوين، في مجالات مثل السياحة وإعداد الطعام والخدمات الرقمية. ويقدر حجم التداول اليومي بنحو 500 ألف دولار.

تقلب قيمة البتكوين
ويوضح زولواغا أن من أبرز الانتقادات الموجهة إلى هذه العملة الرقمية وما يحد من استخدامها على نطاق واسع هو تقلب قيمتها، ويقول “من الصعب تحديد سعر ثابت للأشياء بعملة البتكوين، ولكن بلا شك هي بالفعل أحد الأصول التي يمكن أن نجدها في العديد من الأماكن اليوم”.

هل أحتاج إلى آلاف الدولارات لشراء البتكوين؟
يوضح الخبير نفسه أن شراء البتكوين لا يتطلب استثمار آلاف الدولارات، إذ تنقسم العملة إلى وحدات أصغر تُعرف باسم ساتوشي. ويمكن شراء وحدات بتكوين بـ 50 أو 100 أو 1000 دولار، ولا تحتاج إلى أن تشتري عملة كاملة بـ 31 ألف دولار (قيمة العملة بتاريخ 27 يناير/كانون الثاني 2021)

أهمية تعلم مبادئ الاستثمار في البتكوين
هناك الكثير من المعلومات المتداولة حول البتكوين على شبكة الإنترنت، لكن المستثمرين في العملات الافتراضية لا يعرفون غالبا كيف يعمل هذا السوق والإمكانيات المتوفرة لديهم، وفقا لزولواغا.

وحسب رأيه، يستثمر كثيرون بعقلية الربح السهل، ويعتبر أن شراء العملة قد يحقق لهم ربحا مضاعفا بعد بضعة أشهر أو أسابيع.

ويعتقد زولواغا أن وراء البتكوين عالما رائعا، وأن هذه العملة قد تشكل علامة فارقة بين عالم اليوم والسنوات القليلة القادمة، لكن بشرط أن يتعلم الناس بشكل أفضل مبادئ الاستثمار في هذا المجال، ومعرفة أن الهدف من إنشاء العملات الافتراضية للمضاربة أو كسب المال بسهولة.

فوائد شراء البتكوين

أصبح البتكوين بديلا جيدا للمستثمرين وجزءا من محافظهم، وهي عملة قابلة للتداول والقسمة وتُستخدم لإجراء المعاملات الدولية دون الحاجة إلى وسطاء، وقد أصبحت جذابة بشكل متزايد السنوات الأخيرة.

ويرى زولواغا أن البتكوين حل جيد للحفاظ على القيمة تحسبا لارتفاع معدلات تضخم العملات التقليدية، حيث “يتميز البتكوين بالانكماش، وهو ما يجعله ضمانة للقيمة مستقبلا”.

هل البتكوين عملة آمنة؟
يعتقد زولواغا أن “البتكوين آمن للغاية” لكن يجب عليك معرفة طريقة استخدامها وطريقة تداولها.

لقد حاولوا قرصنة البتكوين على مدى 11 عاما منذ إنشائه، وحاولوا نسخه أكثر من 6500 مرة، لكن كل تلك المحاولات باءت بالفشل، يقول المتحدث نفسه.

ومثل أي شيء آخر، عليك فقط أن تكون حذرا من أولئك الذين يستغلون الفرصة للغش وخداع الناس وبث الآمال الخادعة بتحقيق الربح السريع والسهل، يضيف زولواغا.

يشار إلى أنه لم يحسم بعد ما إذا كانت البتكوين عملة آمنة أم فقاعة حظ. ففي وقت شهدت فيه العملة الرقمية الأشهر قفزات سريعة عززها رغبة المستثمرين في تحقيق الربح السريع، يشهد التاريخ أيضا بانهيارها بشكل حاد في عدد من المحطات.

البتكوين.. عملة آمنة أم فقاعة حظ؟
لم تحسم الإجابة بعد بشأن العملة الرقمية بتكوين التي تخطت في الساعات الأخيرة مستوى 34 ألف دولار، وقد عززت هذه القفزات تطلعات الربح السريع لدى المستثمرين.